البنك المركزي الروسي يدرس مخاطر العملات الرقمية

NaiF
اخبار العملات
NaiF30 يونيو 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد
البنك المركزي الروسي يدرس مخاطر العملات الرقمية

قام البنك المركزي الروسي بتحديد موعد لكي يقيم مخاطر العملات الرقمية وفي القلب منها العملة المشفرة الأوسع انتشارا على مستوى العالم ” بيتكوين”، وفقًا لبرنامج الفحص الذي يخص البنك روسيا للنصف الثاني من السنة الحالية، آخذة في ذلك المخاطر النظامية التي ترتبط باستثمار العملات المشفرة بواسطة الأفراد والكيانات الموجودة على الأراضي الروسية.

ومن المقرر أن يجمع البنك المركزي البيانات من ١٥ مؤسسة ائتمانية بما في هذا البنوك الكبرى على غرار سبيربنك وفي تي بي وتينكوف بنك وأنظمة الدفع كالفيزا والماستر كارد بالإضافة إلى القائمين على إتاحة الدفع الإلكتروني كويسترن يونيون وكيوي وويب موني.

ومن المفترض أن يقوم البنك المركزي الروسي بإصدار دراسة خاصة بالاستثمار في الأسهم بواسطة المستثمرين غير المقيمين في شهر أكتوبر أو نوفمبر القادم، إذ تأتي هذه الأحداث وسط تزايد الانتقادات من قبل المحليين وعدد كبير من رجال الأعمال بسبب موقف المؤسسة الرافض من صناعة العملات الرقمية، وهو ما تتفق فيه مع عدد من بلدان العالم على رأسها الصين.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.